دعا نزار الشعري رئيس قرطاج الجديدة في لقاء مع راديو أوليس اف ام بجربة إلى إعادة النظر في طريقة التعاطي مع الهجرة الغير نظامية التي اصبحت اليوم تمثل ظاهرة خطيرة تتسبب في موت عدد كبير من شباب تونس. وأشار أنه من الضروري إعادة النظر في أسباب هذه الهجرة التي تكمن اساسا في فقدان الشباب التونسي للامل في مستقبل جيد في بلدهم وثانيا بسبب عدم توفر إمكانات الهجرة المنظمة التي تحفظ كرامة المرء وتكرس الإعلان العالمي لحقوق الانسان.

وعبر نزار الشعري عن رفضه قيام تونس بدور الشرطي لحماية الحدود الجنوبية لأوروبا خاصة أن هذه الأخيرة تمارس الهجرة الاختيارية وتستقطب الكفاءات والادمغة وتمنع بقية الشباب من حرية التنقل. ومن جهة أخرى فإن الدول العظمى لا تساهم بشكل إيجابي في إيجاد حلول لتدهور الاقتصاد التونسي خاصة بعد الثورة التي ساندتها هذه الدول سياسيا لذا وجب تسريح الهجرة من الجانب التونسي فليس من دورنا قمع شبابنا في غياب القدرة على توفير مستلزمات العيش الكريم وعلى الجانب الأوروبي تحمل المسؤولية في استقبال الملايين من الشباب الراغب في الهجرة الاقتصادية.

وفي نفس السياق قال رئيس قرطاج الجديدة أنه ان الأوان لتقنين الهجرة العكسية لتوفير اليد العاملة الأجنبية لكل الحرف التي بات الشاب التونسي عازفا عنها من باب البحث عن حلول لمئات الوظائف الشاغرة لعدم توفر اليد العاملة.

واعتبر نزار الشعري أن طريقة التعاطي الإعلامي والسياسي مع انتظارات الشباب التونسي فيها الكثير من الإحباط وقتل الأمل وان واجب كل المتدخلين في حياة العامة إعادة نظر جدرية في هذه الاشكالات والتفكير في ثورة تشريعية تتلاءم مع تطور النسيج المجتمعي لبلادنا.

Load More Related Articles
Load More In Actualités

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.

Check Also

إستضافة نزار الشعري على أمواج إذاعة Radio Soleil France

Photos: منظمة »تونيفيزيون » تعاون في الشباب باش يكتسب خبرات و ينمي قدراتو الذاتية شنيا « ق…